سجلوا الآن في الفصل القادم

00
أيام
00
ساعات
00
دقائق
00
ثوان

معلومات عن الأكاديمية

200,000 m²

مساحة مقر الأكاديمية في خورفكان في الشارقة

13,500 m²

مساحة المباني الحديثة والمرافق المجهزة بوسائل تعليم متطورة

100+

منح دراسية لطلاب الشارقة

+43%

أعلى نسبة لطالبات أكاديمية بحرية  في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

الإجراءت الاحترازية من كوفيد - 19

نموذج فريد للتميز في التعليم البحري والبحث العلمي والتطوير

مركز السلامة البحرية

سفينة للتدريب

مساكن طلابية راقية

أجهزة محاكاة متطورة

أخبار الأكاديمية

الفعاليات

الملتقى الحواري البحري الافتراضي

يوم التعليم في مؤتمر ومعرض بريك بلك

اليوم الوطني 48 لدولة الإمارات

اشترك في نشرتنا الإلكترونية الشهرية

Thank you! Your submission has been received!
Oops! Something went wrong while submitting the form.

الخريجون

التقويم التعليمي للأكاديمية وأجندة الفعاليات الملاحية

أخبار القطاع البحري

شهادات وآراء طلاب الأكاديمية

يعرف القطاع البحري دائماً بهيمنة الذكور على وظائفه، لكن هذا التصور تغير لدي تماماً منذ أن انضممت إلى الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة، حيث لا يوجد مجال للتمييز هنا، ويعتبر الطلاب والطالبات متساوين في الفرص ويواجهون تحديات متماثلة، لقد غرس أعضاء هيئة التدريس في الأكاديمية الثقة بي، واليوم أعتقد أنه إذا كنت تؤمنين بنفسك وتصممين على النجاح، فإن كل شيء ممكن ، بغض النظر عن الجنس.

ميرا الزعابي - تكنولوجيا النقل البحري

عندما قررت بدء الدراسة في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة، كنت متشككة بعض الشيء، لأنه من المعروف أن الصناعة بها عدد قليل من النساء، ولكن بعد بدء دراستي أشعر بالسعادة بهذا القرار، فعندما يكون الطالب في الأكاديمية، لا ينظرون إلى الجنس، لقد علمني الوقت الذي قضيته في الأكاديمية أن دافعك للتعلم والنمو في الصناعة البحرية هو فوق كل شيء آخر.

مايا كمال - تكنولوجيا النقل البحري

تعدني الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة بالتخرج من الأكاديمية بأكثر من طريقة، لقد قدمت لي أساسًا متينًا في تكنولوجيا النقل البحري، وبينما أواصل دراستي، أصادف باستمرار الأساليب والمفاهيم التي تساعدني في الحصول على معلومات متعمقة حول الصناعة، وأسترشد بتوجيهات هيئة التدريس الخبيرة والمحترفة في الأكاديمية.

عبدالله النقبي - تكنولوجيا النقل البحري

كل مهنة لها تحدياتها الخاصة ولا تختلف الصناعة البحرية عن ذلك، وقد قمت بالتسجيل في تخصص تكنولوجيا الهندسة البحرية لأنني كنت أحلم دائمًا بأن أكون جزءًا من الصناعة البحرية. أنا ممتن للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري لأن كل شخص في الأكاديمية، من أعضاء هيئة التدريس وزملائي في الفصل، يشجعونني ويدعمون حضور النساء في القطاع البحري.

نوال عبد الواحد - تكنولوجيا الهندسة البحرية

كطالب في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة ، كل يوم يمر علي هو يوم التعلم. فالأفكار التي تلقيتها لا تقدر بثمن. أود بالتأكيد أن أنصح المهنيين البحريين الطموحين بالتسجيل في الأكاديمية إذا كانوا يعتزمون الحصول على وظيفة رائعة في الصناعة بعد التخرج.

عبد الله عبد الناصر - تكنولوجيا الهندسة البحرية

يعد قرار دراستي في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في الشارقة أحد أفضل القرارات التي اتخذتها. ف الأكاديمية توفر أسلوب حياة قائم على النظام؛ حيث تتعرف على مهارات الانضباط والقيادة، أثناء التحضير لحياتك المهنية في الصناعة البحرية. وأنا أعلم أن العمل الشاق الذي أقوم به وجهودي في الكلية ستؤتي ثمارها في النهاية، ويسعدني أن أدرس في مثل هذا المكان المرموق الذي يضم خريجين مرموقين.

سليمان النقبي - تكنولوجيا الهندسة البحرية

اكتشفوا الشارقة

خورفكان ترحب بكم

English